سيكولوجية الألوان! – ترجمة: منى الشهري

سيكولوجية الألوان! – ترجمة: منى الشهري

ماهي سيكولوجية الألوان؟ 

تشير سيكولوجية الألوان لتأثيرات الألوان الذهنية والعاطفية على الأشخاص حين يرونها في جميع جوانب الحياة. هناك بعض النماذج ذاتية التفسير فيما يخص سيكولوجية الألوان كما يوجد كذلك بعض النماذج المُثبتة و المقبولة.

لا تنس بإنه سيكون هنالك اختلافات في التفسير والمعنى والإدراك بين الثقافات المختلفة.

تطبيق سيكولوجية الألوان في حياتنا اليومية

هل تعلم بإن محيطك قد يؤثر في عواطفك و مزاجك؟ هل سبق لك و أن لاحظت بإن بعض الأماكن تحديدًا تثير غضبك و تزعجك؟ او بعض الإماكن تحديدًا تشعرك بالهدوء والراحة؟

حسنًا، ربما تلعب الألوان دورًا في ذلك.

في العلاج بالفن، عادةً ما ترتبط الألوان بعواطف الشخص، كما انه من الممكن أن تؤثر الألوان في حالة الشخص الذهنية والجسدية. على سبيل المثال، أظهرت الدراسات بأن بعض الأشخاص ارتفع معدل نبضات القلب لديهم عند رؤيتهم للون الأحمر، مما ادى إلى ضخ جرعة إضافية من الأدرينالين في مجرى الدم.

يمكنك معرفة المزيد حول كيفية عمل العلاج بالألوان وكيف من الممكن للإضاءة والألوان أن تؤثر علينا.

هناك أيضًا تأثيرات نفسية ملحوظة للألوان حيث تنقسم إلى فئتين رئيسيتين وهما: الألوان الدافئة والألوان الباردة. الألوان الدافئة مثل: الأحمر و الأصفر و البرتقالي، والتي بإمكانها أن تثير عدة مشاعر مختلفة تتراوح بين الراحة والدفء إلى العداء والغضب.

اما الألوان الباردة كالأخضر والأزرق والأرجواني، فهي عادةً ما تبعث الإحساس بالهدوء والحزن كذلك.

ويمكن لمفهوم سيكولوجية الألوان أن يُطبّق في حياتنا اليومية، فعلى سبيل المثال: عندما تخطط لإعادة طلاء الجدران او تجديد منزلك او غرفتك بمجموعة ألوان جديدة، فربما قد ترغب بإلقاء نظرة على بعض من هذه الاقتراحات حول الألوان وكيف تؤثر على مشاعرك و مِزاجك:

– التأثيرات النفسية للألوان الباردة

تحتاج أن تكون مبدعًآ؟ تريد مساعدة في تحريك خلايا الدماغ العصبية؟ جرّب أستخدام اللون الأرجواني! فهو عبارة عن خليط من اللونان الأزرق والأحمر ينتج عنه توازن لطيف بين التحفيز و السكون الذي بدورة يحفز على الإبداع. كما يقال أن الأرجواني الفاتح ينتج عنه محيط هادئ وسلمي، بالتالي يخفف من التوتر والضغط. يمكن لهذة الألوان أن تناسب المنازل او المكاتب التجارية.

هل تبحث عن بيئه سِلمية وهادئة؟ ربما يجب عليك التفكير بإستخدام اللوان الأخضر و/أو الأزرق، تعد هذة الألوان الباردة من الألوان المريحة، في الواقع هناك منطق علمي تم تطبيقة على هذة المسألة، حيث أن شبكية العين تركز بشكل مباشر على اللون الأخضر مما يقلل الإجهاد على عضلات العين.

اما بالنسبة للون الأزرق فيعد مناسبًا للغرف المزدحمة او الغرف التي سوف تقضي فيها وقت طويلًا، كما يعد اللون الأزرق كلون مُهدئ ومُطمَئن، يقال بإنه ايضًا يساعد في خفض التنفس وإنخفاض ضغط الدم. تعد غرفة النوم مكانًا جيدًا لإستخدام هذة الألوان بما انها ستساعدك على الإسترخاء.

ـ التأثيرات النفسية للألوان الدافئة

تريد خلق بيئة محفزة أو تثير شهية الأشخاص؟ إذًا يجب عليك التفكير في استخدام اللون الأصفر او البرتقالي، لأن هذين اللونين عادةً ما يرتبطان بالطعام وقد يتسببان بإثاره الجوع لديك. هل سبق لك وأن تسألت عن سبب استخدام العديد من المطاعم لهذين اللونين؟ ها أنت تعلم السبب الآن وكيف لبعض الأشخاص حتى بعد مشاهدة فيلم SuperSize Me يقولون أنهم يشعرون بالجوع!

ويجب عليك الحذر فيما يخض استخدام الدرجات الفاتحة من هذة الألوان كالبرتقالي والأصفر خاصةً، لانها تعكس الضوء وتحفز عين الشخص بشكل مفرط مما قد يؤدي إلى حنق وغصب. ربما يجب عليك عدم طلي جدران غرفة الطعام او مطبخك بهذة الألوان أن كنت ممن يهتمون بالأكل الصحي وحساب السعرات الحرارية.

– سيكولوجية الألوان في التسويق والإعلان

يُعرف استخدام سيكولوجية الألوان في التسويق والإعلان بشكل كبير، مما جعل بعض الشركات تستثمر الكثير في هذا المجال من الأبحاث وتابع العديد منهم في استخدامه حتى اتضح أن لديهم اعتقادات كافية فيما يخص سيكولوجية الألوان لاستخدامها في إعلاناتهم.

يتم استخدام الألوان بشكل مستمر في محاولة لجعل الأشخاص يشعرون بالجوع، او ربط اللون بحالة إيجابية أو سلبية، أو زيادة الثقة، أو مشاعر الهدوء والطاقة وطرق أخرى كثيرة لا تعد.

معظم مدراء التسويق والإعلان سيوافقون على الأرجح بإن هناك فوائد من فهم و استخدام سسيكولوجية الألوان وتأثيراتها.

اما الآن لنلقي نظره على بعض السمات الأكثر شيوعًا لسيكولوجية الألوان من قِبَل بعض الإلوان الشائعة.

التأثيرات النفسية الأكثر شيوعًا للألوان

فيما يلي بعض التأثيرات النفسية الأكثر شيوعًا للألوان على العالم الغربي، كما يمكنك ايضًا مراجعة الصفحات التالية للحصول على قائمة أكثر شمولًا لمعاني الألوان و إلى ماذا ترمز، بما في ذلك بعض الرسم البيانية التي أنشأناها والتي بإمكانك تنزيلها أو تثبيتها في الموقع الخاص بك. تذّكر بأن بعض الظلال والدرجات قد تشير إلى معانٍ مختلفة جدًا، و أيضًا السياق الذي يوجد فيه اللون و الألوان المحيطة به قد تشكل تأثيرًا كبيرًا.

فكّر في هذا كدليل مبدئي لسيكولوجية الألوان. 

اللون الأبيض:

  • النقاء

  • البراءة

  • النظافة

  •   الإحساس بالمساحة

  • المحايدة

  • الحِداد ( في بعض الثقافات/ المجتمعات )

 .

اللون الأسود:

  • السلطة

  • القوة

  • المقدرة

  • الشر

  • الذكاء

  • يرقق/ يُنحِل

  • الموت او الحِداد

 .

اللون الرمادي:

  • المحايدة
  • السرمدية  ( الأبدية)
  • العملية

.

اللون الأحمر:

  • الحب
  • الرومانسية
  • الرقة
  • الدفء
  • الراحة
  • الطاقة
  • الإثارة
  • الحِدّة
  • الحياة
  • الدم

.

اللون البرتقالي:

  • السعادة
  • الحيوية
  • الإثارة
  • الحماس
  • الدفء
  • إزدهار الثروة
  • التكلّف
  • التقلّب
  • النشاط

.

اللون الإصفر:

  • السعادة
  • الضحك
  • البهجة
  • الإبتهاج
  • التفاؤل
  • فاتح للشهية
  • الحِدّة
  • الإحباط
  • الغضب
  • جاذب للإنتباة

.

اللون الأخضر:

  • الطبيعة
  • الهدوء
  • الإزدهار
  • المال
  • الصحة
  • الحسد
  • الطمأنينة
  • الإنسجام
  • السكون
  • الخصوبة

.

 

اللون الأزرق:

  • السكون
  • الراحة النفسية ( الصفاء)
  • البرد
  • عدم الإكتراث
  • الحكمة
  • الولاء
  • الصدق
  • التركيز
  • غير فاتح للشهية

.

 

اللون الأرجواني:

  • الملكية
  • الثروة
  • الأناقة
  • الحكمة
  • الغرابة/ الندرة
  • الروحانية
  • الرفاهية
  • الكرامة
  • الغموض

.

 

اللون البني:

  • الموثوقية
  • الثبات
  • الصداقة
  • الحزن
  • الدفء
  • الراحة
  • الحماية
  • الطبيعة
  • الدستورية
  • الحِداد ( في بعض الثقافات/ المجتمعات)

.

 

اللون الوردي: 
  • الرومانسية
  • الحب
  • الرِقة
  • الهدوء
  • الإثارة

 


المقال الأصل

error: المحتوى محمي