أيام عصيبة في حياة آينشتاين سبقت ولادة النسبية / ترجمة: عبير العبيداء

أيام عصيبة في حياة آينشتاين سبقت ولادة النسبية / ترجمة: عبير العبيداء

Einstein_Albert_Elsa_LOC_32096u


يصادف هذا اليوم 14 مارس,1879 ذكرى ميلاد الفيزيائي الشهير ألبرت آينشتاين صاحب نظرية النسبية والذي غير الكثير من المفاهيم وأحدث نقلة نوعية في الفيزياْء,لذا قد يكون مناسباً أن نلقي الضوء على الأيام التي سبقت ولادة نظريتة النسبية وساعات مخاضها وهذا ماينقله لنا ماكس جامر في كتابه آينشتاين والدين والذي يحكي فيه معتمداً على لقاء جرى بين تشارلي تشابلن وإلسا آينشتاين, أنه بينما كان آينشتاين يعزف على البيانوذات يوم وعلى حين غرة وجد الحل لمسألة علمية كانت تشغله لبرهة من الزمن، ووقف حينها على جواب قاطع  لسؤال جوهري لا يمكن تجاهله البته. وعلى حد علمنا، فإن تلك الأيام القلائل التي سبقت إتمام آينشتاين نظرية النسبية قد تضمنت أكثر عمل إنغمس فيه آينشتاين بفائق التركيز طوال حياته.

يمكننا أن نجد وصفاً ضبابياً لتلك الأيام في السيرة الذاتيه التي كتبها تشارلي تشابلن*1 عن نفسه  والتي عمد فيها الى التطرق لجوانب متعددة من حياته الخاصة وتحدث أيضاً عن العظماء والمشاهير الذين ألتقى بهم وكان من بينهم  الرئيس الأمريكي ويلسون , وفرانكلين روزفلت  كما أنه إلتقى في لندن وينستون تشرتشل الذي كان  وزيرا في ذلك الوقت . وعندما بلغه أن آينشتاين يود التعرف إليه  سره ذلك كثيرا فإلتقى تشابلن للمرة الأولى بآينشتاين وزوجته إلسا*2على الغداء في استوديوهات اليونيفرسال. في ذلك اليوم تحديداً وبينما كان يجلس بصحبة السيدة آينشتاين روت له كيف مضى الصباح الذي تصوَر فيه اينشتاين نظرية النسبية حيث قالت:

“كان البروفيسور قد نزل برداء المنزل وجلس كعادته على مائدة الإفطار الذي لم يكد يضع قطعه منه في فمه. إعتقدت حينها أن ثمة أمراً يشغله. فسألته عن حاله. فقال لي: عزيزتي، لدي فكرة رائعة. وبعد أن فرغ من احتساء قهوته، توجه نحو البيانو وشرع يعزف *3، يتوقف بين الحين والآخر لتسجيل بعض الملاحظات. ويكرر عبارة” لدي فكرة رائعة , بل هي فكرة مدهشة”. فقلت له: إذن بالله عليك أخبرني ماهي، لاتتركني في حيرة من أمري . فاجابني: ” من الصعوبة أن أخبرك بها الآن يجب أن أتمها أولا”

استمر يعزف الألحان ويسجل الملاحظات لمدة لاتقل عن نصف ساعة. توجه بعدها الى الطابق العلوي حيث مكتبه. وأخبرني بأنه لايود أن يزعجه  أحد وبقي في غرفته لمدة أسبوعين كاملين. كنت حينها أحمل إليه طعامه وشرابه دون مقاطعه. وفي المساء كان يخرج أحيانا للتنزه والرياضه. ثم يعود بعدها إلى مكتبه ليستأنف العمل. أخيرا خرج من مكتبه وتقدم نحوي وقد على وجهه بعض الشحوب  وبضجر وضع أمامي على الطاولة ورقتين وقال “هذه هي” تلك كانت نظرية النسبيه خاصته.

 

 

 


الهوامش:

*1- تشارلي تشابلن, هو الممثل الكوميدي المعروف أو (سيد الشاشة الصامته) عمل بالتمثيل والإخراج . ولد عام 1889 في بريطانيا في ضاحية والورث التي كانت الأكثر فقراً وبؤساً في لندن وتوفي عام 1977

*2- إلسا آينشتاين ,هي ابنة عمه وزوجته الثانية التي تزوجها بعد طلاقه من زوجته الأولى  وأم أولاده ميلفا مارك. كانت إلسا سيدة مطلقة ولديها ابنتين من زواجها السابق. عرف عنها مساندتها الشديدة له وإهتمامها بصحته وبأدق التفاصيل في حياته. لم ترزق منه بأطفال, وفي عام 1933 انتقلت معه من ألمانيا للعيش في الولايات المتحدة الأمريكية, وبعد مدة ليست بالطويلة تدهورت صحتها إلى أن وافتها المنية في ديسمبر 1936.

*3- جرت العادة أن يربط بين الموسيقى وتطوير الإدراك بل وحتى التشافي من بعض الأمراض والعلل على أنه مسألة علمية. لكن قلّ أن يكون للعلم رأياً واحداً في أي مسألة. قارن مثلا تقليل ستيفن بنكر ( استاذ السيكولوجي واللسانيات في جامعة هارفارد)من شأن الموسيقى إذ يرى أنها بمثابة كعكة جبن سماعية ومزيج ساحر صنع بمهارة لدغدغة مراكز حساسة في ملكاتنا العقلية.

“  I suspect music is auditory cheesecake, an exquisite confection crafted to tickle the sensitive spots of…our mental faculties”

error: المحتوى محمي